فرضت العاصمة الاسبانية مدريد حظرا على حركة السيارات الخاصة ذات لوحات الأرقام الزوجية الخميس في محاولة لمكافحة تلوث الهواء.

واضطرت السلطات لاتخاذ هذا الإجراء بعد طقس جاف مشمش رفع مستويات أكسيد النتروجين وهو غاز سام يمكن أن يسبب مشكلات في التنفس ومنها الربو فوق الحدود القصوى المقبولة في الاتحاد الأوروبي.

وقالت حكومة المدينة إن القيود قد يجري تناوبها بين الأرقام الزوجية والفردية طالما استمرت مستويات التلوث في الهواء.

وسيجري إعلان القيود الخاصة بيوم الجمعة بحلول منتصف يوم الخميس.

وتأخرت مدريد عن مدن أوروبية أخرى في تطبيق إجراءات لمكافحة التلوث. فقد فرضت لندن قبل عشرة أعوام رسوما على السير في المناطق المزدحمة في حين اتخذت باريس خطوات لتخصيص بعض شوارع وسط المدينة للمشاة فقط.

وقالت باس فاليانتي مسؤولة البيئة في مجلس المدينة "كل يوم تضخ المدينة قدرا كبيرا من الانبعاثات في الهواء لكنه في ازدياد."

(إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)

رويترز.


مقالات

Default Image

المستقبل للدول غير المتقاعسة مناخياً

المصادقة على اتفاقية باريس حول تغيّر المناخ تؤشّر إلى عصر جديد، تحكمه قواعد مختلفة عما كان سائداً من قبل. قبل مؤتمر باريس العام الماضي، كان البعض يراهن على أن الاتفاق لن يحصل، والنتيجة كانت توقيع مئتي دولة، بما فيها الملوثان الأكبران الولايات المتحدة والصين.…

دستور اقليم كردستان باللغة الكردية

الإعلان العالمي لحقوق الإنسان

دستور اقليم كردستان باللغة العربية

Go to top